كلمة رئيس القسم

                

          الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين .

 

       تمَّ افتتاح قسم علوم الحديث الشريف في باكورة العام الدراسي 2013 – 2014م , ويعدُّ تخصص علوم الحديث من التخصصات الأكاديمية النادرة التي تفتقر إليها مؤسسات التعليم العالي في العراق عموما , ومن هنا ندرك مبلغ التهميش العلمي الذي مني به هذا التخصص النادر وخاصة في جامعات الوسط والجنوب على الرغم من أهميته في باب التشريع الفقهي ونشر الأخلاق السامية في ربوع المجتمع وترسيخ العقيدة الإسلامية من دون رواسب وشوائب , ولذلك فإن المناهج التي اعتمدها القسم وكذا المفردات الدراسية كانت تهدف الى جملة من الأهداف الملحة والتي يأتي في مقدمتها الإصلاح الاجتماعي من خلال أحاديث المعصومين (ع) على وجه علمي تخصصي , وبالتالي فإن الدراسات الإسلامية بشكل خاص قد ركزت على الجوانب الفقهية والأصولية واستبعدت الدراسات الحديثية على الرغم من أهميتها بوصفها مصدراً مهما من مصادر التشريع الإسلامي الذي تستند إليه دراسات الفقه والأصول فضلاً عن الدراسات القرآنية في مجال التفسير والتأويل والفهم المعاصر لقضايا المستجدات والمستحدثات التي تحتاج الى رؤية جديدة تنسجم ومشاكل المدنية وتجد الحلول الملائمة لمعاناة العالم من سلبيات العولمة ووسائل الاتصال الحديث وتساهم الى حد كبير في التأسيس لخطاب إسلامي متنور يهتدي بهدي السنة الشريفة ويعتمد منهج الاعتدال والوسطية في معالجة مشاكل العصر , محافظاً على الثوابت العقدية مبتعداً من المذهبية وما تؤسس له من طائفية بغيضة .

 

          وبالتالي فأن القسم الجديد يهدف إلى تخرج جيل يغذي حاجة المدارس والجامعات من متخصصين في مادة علوم الحديث الشريف التي تعدّ لحد اليوم غائبة عن ثقافة الجيل الجديد .

 

نسأل الله تعالى أن يوفقنا لنقدم ما فيه خير لديننا ولامتنا ولمجتمعنا ولجامعاتنا ولحديث النبي ( ص ) وأئمة أهل البيت ( ع ) .

 

                                              أنه سميع مجيب

 

 

                               

 

Joomla Templates - by Joomlage.com